التكامل المعرفي عند الفقيه

تكلم الإمام القرافي المالكي عن بعض مسائل الإجارات والضمان وما ينبني عليها من المطالبة بالحقوق والتوفية في الأجور مما يحتاج دقة و روية و بديهة من الناظر مفتياً كان أو قاضياً ثم قال :
وهاتان المسألتان من أنواع ما يلقى في المطارحات على الفقهاء ؛ وكم يخفى على الفقهاء والحكام الحق في كثير من المسائل، بسبب الجهل بالحساب والطب والهندسة، فينبغي لذوي الهمم العلية أن لا يتركوا الاطلاع على العلوم ما أمكنهم ذلك.
فلم أر في عيوب الناس عيباً … كنقص القادرين على التمام”اه
[الذخيرة للقرافي5/502]
 قال أبو عامر:
وهذا في زماننا أشد تأكيداً وأوسع دائرة ؛ لتشعب المعارف و تداخل التأثير و تشابك العوالم والعلوم والأعراف والشعوب…
وآكدها عندي ثلاثة:
-علم الاجتماع
-علم الاقتصاد
-علم السياسة
و أجمعها نظراً و أثراً “صناعة الإعلام” فهي مجمع الصنائع ؛ و صَناع الشرائع والطبائع ؛ فإما عاصمة وإما قاصمة…
والله ولي التوفيق …

شاهد أيضاً

WhatsApp Image 2018-01-15 at 09.21.50

🌾{غُيوثٌ خَمْسون عن الإمام ابن خَلْدون}🌾

🌾{ غُيوثٌ خَمْسون عن الإمام ابن خَلْدون }🌾   بين نخيل مراكش وتحت هذه المُزْنِ ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *