قصيدة: الإسلام

كتابٌ دعوي قيم عن”دين الإسلام”

لفضيلة الشيخ محمد يسري حفظه الله و نفع به…

هذبه في عشرين فصلاً أنعَمَ تهذيبٍ ؛ نافع لكل مسلم و داعية و خطيب .. ولكل من حُجِب عن هذا الدين العظيم بحجب الشبه والترهيب..
﴿إن الدين عند الله الإسلام وما اختلف الذين أوتوا الكتاب إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ومن يكفر بآيات الله فإن الله سريع الحساب
فقلت عن فصوله العشرين شاكراً لجامعه
موصيا باقتنائه و قراءته :
?﴿إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللهِ الإِسْلَامُ﴾?:
?1-فَهَاكَ في الإسلامِ عشرينَ تَسُرّْ    يَسَّرها “يُسْرُي” فَنِعْمَ ما أَسَرّْ?

?2-جزاهُ رَبِّي أَحْسَنَ الثَّوَابِ    فَقَدْ أَتَىٰ بالحُسْنِ في أبوابِ?

?3-*حقيقةُ الإسلامِ* ، فالأركانُ    *الاِسْلامُ الاِيمانُ كذا الإِحسانُ*?

?4-*قُرْآنُنا* ، *نَبِيُّنَا* ، و *الأُمَّةْ*   *خَصائِصٌ*،*مَحاسِنٌ*، و *القِيمَةْ*?

?5-*مقاصِدٌ* *الاَخْلاقُ* و *الثَّوابِتُ*    وَ *دَولةٌ* ، *حَضَارةٌ* ، *مَنْفَعَةُ*?

?6-*قَدْ حاربُوا الإسلامَ*،إِلاَّ *المُنْصِفينْ*    وَ *شُبْهَةٌ* ، *أَقَلِّياتُ المُسْلِمينْ*?

?7-*إعلامُهُ النَّظيفُ في مواقِعْ*    *فالدِّينُ مَنْصورٌ وَ ذاكَ وَاقِعْ*?

?8-فاظْفَرْ : { فَإِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللهِ الاِسْلامُ }؛    فاحْفَظْنا بِهِ إِلٰهِي ?

?محبكم الفقير لربه عادل رفوش?

شاهد أيضاً

Adil

“قاموس القادوس”

“قاموس القادوس” رجعت لسوق مظلم الجنبات … فناديت أهل السوء والشطحات ألا هل أتاكم من ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *